A LA UNE

رئيس الجمهورية يعقد اجتماعاً امنياً بحضور رئيس الوزراء ووزيري الدفاع والأمن وبعض من اعضاء الحكومة

اجتماع أمني موسع شهده قصر توماي اليوم الثلاثاء ١٨ يونيو ٢٠٢٤ والذي تراسه رئيس الجمهورية بحضور رئيس الوزراء ووزيري الدفاع والامن ووزير الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة وقادة وضباط الامن والدفاع وعمدة مدينة أنجمينا، حيث استعرض رئيس الجمهورية راس الدولة محمد ادريس ديبي اتنو مع قادة وضباط الامن والدفاع الأوضاع الأمنية في البلاد بشكل عام

وخلال الاجتماع الأمني الموسع الذي خصص لأمن التشاديين وممتلكاتهم والذي انعقد اقل من شهر واحد من تنصيب رئيس الجمهورية، فقد أعطي فخامته تعليمات للحكومة وأجهزة الدفاع والامن ان تتحمل مسؤليتها الكاملة للحفاظ على الأمن والاستقرار في العاصمة انجمينا وكافة الأراضي الوطنية

كما حثهم على مضاعفة الجهود للتصدي لظاهرة السرقة واللصوص المنتشرة في هذه الايام في العاصمة

وقد صرح وزير الامن العام والهجرة بعد خروجه من المقابلة بأن رئيس الجمهورية قد أعطي تعليمات صارمة لتوفير الامن للمواطنين خاصة في العاصمة انجمينا وكافة الأراضي الوطنية، وطلب من قوات الدفاع والامن بإنشاء لجنة مشتركة لمحاربة ظاهرة اللصوص وقطاع الطرق

وقد حذر المجرمين وقطاع الطرق الذين يمارسون شتى العمليات الإجرامية التي تحرم المواطنين المسالمين النوم بان الايام القادمة سوف تكون حاسمة

وطلب رئيس الجمهورية ايضا من الجميع اتخاذ كافة التدابير اللازمة لترجمة هذه التعليمات إلى قرارات عملية والتحلي باليقظة المطلوبة لمواجهة التحديات الامنية

واخيراً اشاد رئيس الجمهورية بدور عناصر قوات الدفاع والامن في توفير الامن للمواطنين وحماية الأراضي الوطنية لكي يعيش السكان في سلام وهدوء

À propos de atpe

Vérifier aussi

Lac Tchad: les activités économiques reprennent progressivement

Les communautés du bassin du lac Tchad, en particulier à Baga, ont exprimé leur profonde …

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *