حكومة : وزراء الإعلام والامن العام والعدل يعقدون مؤتمرا صحفيا مشتركا حول الاوضاع الاجتماعية والسياسية والامنية بالبلاد

0
54

عقد كل من وزير الإعلام والناطق الرسمي باسم الحكومة السيد/عبدالرحمن غلام الله، ووزير الامن العام والهجرة السيد/ سليمان ابكر ادم الي جانب وزير العدل وحامي الاختام المكلف بحقوق الإنسان السيد/محمد احمد الحبو، عقدوا مرتمرا صحفيا وذلك صباح الخميس الرابع من نوفمبر الجاري لعام2021م بصالة المؤتمرات للهئية الوطنية للإعلام السمعي والبصري كان ذلك بحضور الصحافة العامة والخاصة المؤتمر الصحفي ناقش العديد من الملفات المتعلقة بالاوضاع الاجتماعية والسياسية والامنية والاقتصادية الراهنة في البلاد

بداية تحدث وزير العدل وحامي الاختام المكلف بحقوق الإنسان السيد/محمد احمد الحبو وذلك حول الاحداث التي وقعت مؤخرا في شمال البلاد وايضا الفتاة التي لم تتجاوز سن السابعة والتي تم اغتصابها من قبل رجل بالغ وكذلك تعذيب وذبح احد الفتيات على يد اخيها وايضا تعذيب إحدى النساء على يد زوجها فقد اكد الوزير انه تم القبض على مرتكبي الجرائم وتم تقديمهم للعدالة وكل يعاقب على حسب جريمته

وبالنسبة لمرتكبي جرائم التعذيب والتنكيل والقتل الذي حصل في شمال البلاد والتي تم نشرها مؤخرا في مواقع التواصل الاجتماعي فقد رد وزير العدل لقد تم رصد اماكن تواجدهم وسيتم القبض عليهم ويقدمون الي المحكمة وسيعاقبون على افعالهم اللا اخلاقية كما أشار الوزير ان العدالة بخير رغم بعض التجاوزات وان الحكومة تسعى لترسيخ مبدا العدالة وتحسين اجرات التقاضي وليس هناك احد فوق القانون

فيما يتعلق بمسالة عودة زعماء المعارضة السياسية المسلحة الذين هم في المنفى مثل دولة قطر وفرنسا ومصر فقد رد وزير الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة عبدالرحمن غرام الله قائلا ان أولئك الزعماء قد وافقوا مبدائيا بالعودة الي الوطن والمشاركة بقوة في الحوار الوطني الشامل الذي سيعقد في الاشهر المقبلة، كما ان الحكومة الانتقالية عازمة على مشاركة جميع ابناء الوطن سواء كان داخل البلاد او في خارجه دون الإقصاء على الاخر واضاف:ان اللجنة الوطنية المكلفة بإعداد تقرير تمهيدا للحوار الوطني الشامل وهي لجنة مستقلة مكونة من زعماء الاحزاب السياسية المختلفة وكذلك الشخصيات المرجعية مهمتها تقديم تقرير حول كيفية البد بالحوار الوطني الشامل، كما ان الحكومة ليس لها علاقة بتلك اللجنة وهي حرة ومستقلة، شاكرا اللجنة على جهودها المبذولة وذلك من اجل لم شمل ابناء الوطن والجلوس حول طاولة مستديرة من اجل مناقشة قضايا الوطن،
فيما تناول وزير الامن العام والهجرة السيد/سليمان ابكر ادم موضوع امن المواطن وممتلكاته حيث اوضح قائلا: إن الوازرة تسير بخطة امنية محكمة اعطت الكثير من النتائج المثمرة وان الامن مستقر في ربوع البلاد وان كان هناك بعض التجاوزات و هذا وارد في كل الدول، بما في ذالك الدول الكبرى ،كماان الجهود ستضاعف وذلك للقضاء على العصابات الاجرامية أيا كان نوعها حتي يعم الامن والامان والسلام والاستقرار في كافة ربوع البلاد ، حزمة كبيرة من الاسلئة طرحت من قبل الصحافة العامة والخاصة والدولية تنوعت محاورها وقد رد عليها المؤتمرون الوزراء الثلاثة كل حسب مجاله واختصاصه وقد جري المؤتمر الصحفي الثلاثي بشفافية كاملة

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here