عيد الأضحى المبارك : أعضاء المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية يقدمون التهاني لرئيس الفترة الانتقالية

جاء تقديم تهاني وتبريكات العيد الاضحى المبارك لهذا العام من قبل أعضاء المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية بقيادة رئيس المجلس فضيلة الشيخ الدكتور محمد خاطر عيسى لرئيس الفترة الانتقالية رئيس الجمهورية الفريق اول محمد إدريس ديبي إتنو في اجواء ودية وأخوية تنم عن الشعور بفرحة وبهجة العيد

وخلال هذه المناسبة ألقى رئيس المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية فضيلة الشيخ الدكتور محمد خاطر عيسى كلمة بالأصالة عن نفسه وبالنيابة عن المجلس ، قدم من خلالها التهاني السعيدة لرئيس الجمهورية ولجميع افراد أسرته وحكومته. سائلا الله سبحانه وتعالى أن يجعل العيد موسم خير وبركة واستقرار ونصر وازدهار

وأشاد رئيس المجلس بالموقف الحازم والجهود المباركة لرئيس الجمهورية تجاه الحجاج التشاديين هذا العام لاسيما تقليل التكاليف وتسهيل النقل حيث بلغ عدد الحجاج هذه السنة فوق الثمانية آلاف حاج وهو رقم وصفه بالقياسي

وناشد رئيس المجلس رئيس الجمهورية بوضع حد للعابثين بأمن البلد سواء سياسيين، او عسكريين اوقوقائيين على حد قوله وبتحقيق معني العدالة بين أفراد المجتمع

وأثنى رئيس المجلس على الجهود التي قامت بها تشاد في إيواء ما يقرب من نصف مليون لاجئ سوداني ونزول رئيس الجمهورية شخصيا في الميدان لتفقد أحوالهم محذرا من الأسباب التي أدت الى تلك الحالة التي يعيشها السودانيين

وفي المقابل تمنى رئيس الجمهورية الفريق اول محمد إدريس ديبي إتنو لأعضاء المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية وافر الصحة والسعادة والتقدم وللوطن العزيز السلام والاستقرار الدائم والتماسك الإجتماعي واحراز تقدم كبير في مجال التنمية

وأبدى رئيس الجمهورية أسفه البالغ لاندلاع الحرب بين الأشقاء في السودان رغم تحذيراته المختلفة مسبقا واصفا الوضع بالمقلق

وأكد رئيس الفترة الانتقالية أن الحكومة التشادية تعمل جنبا الى جنب مع الدول الأخرى لتهدئة الأجواء لإجراء حوار بين الأشقاء المتحاربين في السودان

وعلى الصعيد الوطني وصف رئيس الجمهورية الدور الذي يلعبه المجلس في توعية المجتمع بالمهم للغاية خاصة في مواجهة الصراعات المأساوية والتخفيف من حدة التوترات الاجتماعية

وحث الفريق اول محمد إدريس ديبي إتنو الجميع على عدم الغفلة عن الأولويات الوطنية كتنفيذ توصيات وقرارات الحوار الوطني الشامل والسيادي، وعملية الاستفتاء على الدستور وسياسة الانفتاح الواسع المصالحة الوطنية حيث عفى رئيس الجمهورية عن كل المتورطين أو المدانين في أحداث ٢٠ أكتوبر ٢٠٢٢

وفيما يتعلق بتطلعات الشعب التشادي قال رئيس الجمهورية تمكنت من قياس معاناة الشعب من خلال جولتي داخل البلاد وسنقوم بالاستجابة المناسبة للاحتياجات الأكثر إلحاحا لا سيما احتياجات سكان المناطق الريفية

لم يخف رئيس الجمهورية تأثره بوضع الحجاج التشاديين في الأراضي المقدسة وهذا يعود إلى سوء الإدارة في لجنة الحج الأمر الذي دعا رئيس الجمهورية الى فصل اللجنة عن الرئاسة ووضعها تحت إشراف المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية من اليوم فصاعدا. على كل حال إن تشاد الجديدة التي يتطلع اليها المواطن تستدعي العمل من أجل إرساء أسس متينة كفيلة بترسيخ القيم الأخلاقية وقواعد الإدارة الرشيدة المستشفة من قيم الجمهورية

رئاسة الجمهورية

À propos de atpe

Vérifier aussi

المسلمون في تشاد يستقبلون شهر رمضان المبارك

استقبل المسلمين في البلاد كغيرهم من المسلمين في دول العالم الإسلامي شهر رمضان المبارك للعام …

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *