وزير إستصلاح الأراضي يزور مشروع سد حي واليا قيد التشييد بالدائرة التاسعة لمعرفة سير العمل بالمشروع

في إطار تفقد سير عمل مشروع سد حي واليا قيد التشييد بالدائرة التاسعة لمدينة أنجمينا قام وزير إستصلاح الأراضي محمد السليك حلاته صباح الإثنين الخامس من يونيو 2023م وبرفقة معاونيه بزيارة للمشروع الذي وضع حجر الأساس لبنائه الأسبوع الماضي من هذا الشهر الجاري.

وفور وصوله وزير إستصلاح الأراضي محمد السليك حلاته إلى مكان المشروع الذي يقع جنوب مدينة أنجمينا مباشرة والذي يتوسط حي واليا من الناحية الجنوبية والشمالية، وقف الوزير على عملية سير العمل واستقبله المسؤول الصيني لمجموعة شركة(آندا) الصينية المتخصصة في بناء وتشييد السدود، مؤكدا للوزير بأنهم سيوفون بعهدهم في تنفيذ هذا المشروع بناء على برتكول الإتفاقية بين الحكومة التشادية والشركة، وشرح للوزير الصعوبات والتحديات التي تواجه فريق العمل خاصة في هذه الأيام مع بداية موسم الخريف، مشيرا إلى صعوبة عملية نقل وتخزين التراب والحصى والحديد والأسمنت في مكان آمن يساعد في عملية وحركة النقل للشاحنات والعمال وقدم الوزير عدة أسئلة لمسؤول الشركة الصينية(آندا) بخصوص عملية للمرحلة الأولى للمشروع ومرحلة التنفيذ النهائية للمشروع

وعلى هامش إختتام الزيارة الميدانية صرح وزير إستصلاح الأراضي محمد السليك حلاته على مكرفون الوكالة التشادية للأنباء والنشر قائلا: أولا أشكرك رئيس الفترة الانتقالية الجنرال محمد ادريس ديبي اتنو رئيس الجمهورية راعي هذا المشروع شخصيا والذي قدم توجيهات مباشرة لتنفيذ هذا المشروع حتى يتفادى سكان أحياء الدائرة التاسعة مشهد الفيضانات الموسمية المتكررة، من هذا المنطلق نحن بدورنا بوزارة إستصلاح الأراضي قمنا بتنظيم جدول لمراقبة هذا المشروع على رأس كل أسبوع، لذا جاءت تلك الزيارة الأولى للمشروع اليوم بغرض تفقد عملية سير العمل والترتيبات الأولية، بالإضافة لمعرفة الصعوبات والتحديات التي تواجه المشروع حتى نتفاداها مبكرا، لأن هذا المشروع العملاق تم تشييده بهدف توفير الآمان من الفيضانات لسكان حي واليا والآن نقترب من موسم الخريف، لذا علينا أن نقوم بجهود كبيرة لتنفيذه حسب الإتفاقية المبرمة للتنفيذ

وأوضح الوزير بأن هذا المشروع تم تشييده على مسافة 3 كيلو متر يمتد من الناحية الجنوبية والشمالية بضمان لمدة 15 عاما ويسمح لسكان حي واليا بالسير عليه بكل آمان، مؤكدا الوزير بأن هذه الشركة(آندا) الصينية مخصصة في بناء المشاريع الضخمة للسدود عالميا، لذا تعاقدنا معها لتنفيذ هذا المشروع، وأوضح الوزير بأن إختيارهم للتعاقد مع هذه الشركة بدل الشركات الوطنية أفاد الوزير بأن الشركة التشادية الوطنية لا تتقن العمل ولا تلتزم بعملية التنفيذ لأي مشروع للبنية التحية، وأن كل مشاريع البنية التحتية المتوقفة مبرمة إتفاقياتها مع الشركات الوطنية وهذا دليل واضح على فشلها وعدم قدرتها وكفاءاتها، كذلك هناك عدم جودة في المشاريع التنموية، لذا نحن بحاجة ماسة وآنية لتنفيذ هذا المشروع وبجودة عالية المستوى، ومن ناحية المتابعة سنقوم بزيارة هذا المشروع في رأس كل أسبوع لمعرفة إجراءات العمل حتي نهاية المشروع

عبدالباقي الطاهر جبريل

À propos de atpe

Vérifier aussi

مركز إعادة تأهيل الشباب داكونا اسبوار ينظم عرضا للرقصات من قبل الشباب الذين تم إعادة تأهيلهم داخل المركز

نظم مركز داكونا اسبوار عرضا راقصا من قبل الشباب الذين تم إعادة تأهيلهم داخل المركز …

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *