A LA UNE

وكالة تنمية و تطوير تكنولوجيا المعلومات والاتصال (أدتيك) تطلق أعمال الدورة الثانية من المدرسة التشادية لحوكمة الإنترنت والابتكار والأمن الرقمي

أطلقت وكالة تنمية و تطوير تكنولوجيا المعلومات والاتصالات (أدتيك) وهوس أفريكا بالشراكة مع ايرتل تشاد أعمال الدورة الثانية من المدرسة التشادية لحوكمة الإنترنت والإبتكار والأمن الرقمي ، جرى ذلك صباح الأربعاء السادس من ديسمبر للعام 2023 م بحضور ممثل وزير الاتصال والاقتصاد الرقمي والمدير العام لشركة الاتصالات ايرتيل وممثل المدير العام لجمعية هاوس أفريكا والمدير العام لوكالة تطوير تكنولوجيا المعلومات والاتصالات (أديتيك) وعدد كبير من المدعوين والمشاركين

في كلمتها بهذه المناسبة رئيسة اللجنة المنظمة تومبوي إبراهيم محمد قالت : أن المدرسة التشادية لحوكمة الإنترنت ستلعب دورا كبيرا في ظهور خبراء وطنيين في مجال التكنولوجيا الحديثة وسيكون له تأثير كبير على المجتمع ، كما أن تحسين إدارة وحوكمة الإنترنت سيؤدي إلى تشجيع الابتكار وتعزيز ثقة المستخدمين

كما أضافت إلى أن التدريب هذا سيساعد في دعم وتطوير تعزيز قدرات قادة تشاديين أكفاء وملتزمين في هذا المجال الاستراتيجي ، وتمكنهم من استخدام الإنترنيت بمزيد من المسؤولية

بدوره أشار ممثل مدير عام جمعية هاوس أفريكا أحمد أبكر : إلى الأهمية الأساسية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في العصر الحديث ، والذي أصبح يشكل جانب من جوانب حياتنا اليومية

وفي كلمته بهذه المناسبة أكد المدير العام لوكالة تطوير تكنولوجيا المعلومات والاتصالات (أديتيك) علي صديق آدم : أن المدرسة تهدف إلى تدريب الأجيال الجديدة والقادة التشاديين الجدد الذين سيتم تزويدهم بالمهارات اللازمة من أجل المشاركة في المناقشات والتحديات وكذا المخاوف المتعلقة بحماية المستهلك وتوجيهه في كيفية استخدام وتطبيق نظام الإنترنت على المستوى المحلي والدولي. مضيفا: ان في هذه النسخة سيتم تدريب المشاركين عبر التمارين العملية من قبل خبراء دوليين مختصين بهذا المجال ، كما أن هذه النسخة تهدف إلى تعزيز قدرة التشاديين على تجربة العصر الرقمي وسيستفيد الشباب التشادي والمهنيين في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات من خلال بناء القدرات في هذا المجال

من جانبه ممثل وزير الإتصال والإ قتصاد الرقمي الأمين العام للوزارة حسين إبراهيم قال : أن الهدف الرئيسي للمدرسة التشادية لحوكمة الإنترنت هو تقريب التشاديين من التكنولوجيا الرقمية وإتقان النظام البيئي العالمي للإنترنت ، وأيضا لضرورة تطوير تشاد في مجال التكنولوجيا الذي أصبح يشكل ضرورة ملحة في حياتنا اليومية ، كما أنه يسهل قدرتنا على التنقل والبحث وكذا تعزيز الابتكار والتنمية الاقتصادية في بلدنا

مضيفا إلى : أنه ولعدة سنوات كان هدف تطوير الإنترنت في صميم اهتمامنا ، وفي ختام حديثه دعا المشاركين إلى ضرورو الانتباه إلى أهمية هذا التدريب وضرورو تطبيقه لجعل الإنترنيت وسيلة لمكافحة الجريمة السيبرانية ، مؤكدا في الوقت نفسه إلى أن هذا التدريب لا يقتصر على الجوانب الفنية فقط ، بل ستتناول أيضا الأبعاد الأخلاقية والقانونية والمجتمعية لحوكمة الإنترنت

سعاد محمد جبريل

 

À propos de atpe

Vérifier aussi

الإنطلاقة الرسمية لفعاليات العطل الرقمية

اطلق وزير الدولة وزير الإنتاج والاتصالات والاقتصاد الرقمي محمد اللاهو طاهر النسخة الثانية من مشروع …

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *