A LA UNE

ممثل منظمة الصحة العالمية يعقد مؤتمرا صحفيا حول الوضع الصحي للاجئين بشرق البلاد

عقد ممثل منظمة الصحة العالمية الدكتور جان بوسكو نديهوكوبوايو مؤتمرا صحفيا يتعلق بالوضع الصحي للاجئين بشرق البلاد، جرى ذلك صباح الخميس 5 من شهر أكتوبر الجاري لعام 2023 م في مكتبه بمقر المنظمة

في بداية حديثه شكر الدكتور جان بوسكو نديهوكوبوايو الحكومة التشادية على حسن الاستقبال و كرم الضيافة للاجئي دول الجوار مشيرا إلى أن تشاد سجلت أكبر عدد من اللاجئين حتى الآن والذي يبلغ عددهم أكثر من 2 مليون شخص، وهذا العدد الكبير جعلها تتأثر بالأزمة كدولة مضيفة، لذا فإن تشاد بحاجة ماسة إلى المزيد من المساعدات الإنسانية والصحية

مضيفا: أن المشكلة الصحية للاجئين والعائدين تتعلق بحالات سوء التغذية الحادة المصحوبة بمضاعفات طبية لدى الأطفال مادون سن 5 سنوات، بالإضافة إلى وباء الحصبة وحمى الضنك والملاريا وشلل الأطفال في العديد من مواقع العبور والمخيمات حيث يعيش اللاجئين في إختلاط مع مختلف الفئات مما يزيد من مخاطر الإصابة بالأمراض ذات الأهمية الوبائية

وأشار الدكتور جان بوسكو إلى أن النظام الصحي المحلي وصل إلى نقطة الانهيار في مواجهة الأزمة التي تتمثل في الحاجة المتزايدة لتقديم المساعدة باستمرار، قد تتفاخم حجم الأزمة وتضعفة قدرة البلاد في تقديم المزيد من المساعدات، لذا فمن الملح توسيع نطاق المساعدات الإنسانية والطبية والوصول إلى التدخلات الحيوية لا سيما إدارة سوء التغذية الحادة من خلال خدمات صحة الأم والطفل، والدعم والنفسي والاجتماعي، والإدارة اللازمة والصارمة لأزمة العنف القائم على النوع الاجتماعي

كما تحدث عن دور منظمة الصحة العالمية في تنسيق الاستجابة الصحية ، من خلال توفير المعدات والمعدات الطبية لوزارة الصحة ، وقال أن هناك بعض التحديات التي تواجهها المنظمة في المنطقة المضيفة للاجئين

أما فيما يتعلق بمشاكل تحويل وإيصال أو عدم تسليم بعض المعدات الطبية لمخيمات اللاجئين في شرق البلاد، أكد الدكتور أن منظمة الصحة العالمية تعمل بشكل وثيق مع السلطات الوطنية، وتبلغ عن أي مخالفات تكتشفها، وأن ما يقال أو يشاع حول تحويل أو سرقة بعض المعدات الطبية من مخيمات اللاجئين ليس صحيحا و ليس لديهم علم بذلك

واغتنم الدكتور جان بوسكو نديهوكوبوايو الفرصة للمطالبة بمزيد من التمويل لتحسين الظروف المعيشية من خلال إنشاء مخيمات جديدة لتقليل التكدسات بين اللاجئين داخل المخيمان وأيضا لتجنب مخاطر إنتشار الأوبئة، وكذا تعزيز النظام الصحي من خلال التركيز على الرعاية الصحية الأولية للاجئين والعائدين

كما دعا الشركاء إلى مواصلة دعم البلد من أجل استجابة صحية أكثر قوة تجعل من الممكن توفير رعاية صحية جيدة للاجئين والعائدين والسكان المضيفين، أن أزمة اللاجئين هي أيضا أزمة صحية ومن أولويتنا عدم ترك أي شخص دون تقديم المساعدة له

في نهاية حديثه قدمت العديد من الأسئلة من قبل الصحفيين وأجاب عليها ممثل منظمة الصحة العالمية

سعاد محمد جبريل

À propos de atpe

Vérifier aussi

PRPSS : Les acteurs évaluent la mise en œuvre

La revue à mi-parcours du Projet de renforcement de la performance du système de santé …

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *