ممثل رئيس الجمهورية يختتم أعمال الدورة العادية الأولى للمجلس الاقتصادي والاجتماعي للعام 2023 م

اختتم وزير الدولة وزير التحول الزراعي السيد لواوكين قورا ميدار ممثلا لرئيس الفترة الانتقالية الجنرال محمد إدريس ديبي اتنو رئيس الجمهورية، أعمال الدورة العادية الأولى للمجلس الاقتصادي تحت موضوع ( التعايش السلمي وسيلة سلمية من أجل السلام الدائم في تشاد) وذلك صباح الأربعاء الثاني والعشرون من فبراير لعام 2023 م، بقصر الثقافة والفنون، بحضور نائبة رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي والثقافي والبيئي السيدة إنقارباي مايانا مونيق والمقرر العام السيد قومنة قمتيباي وعدد من رؤساء البعثات الدبلوماسية العاملة بالبلاد ومستشاري الجمهورية وجمع غفير من المدعوين

استهلت المناسبة بكلمة المقرر العام لجلسات الدورة السيد قومنة قمتيباي حيث عرض مختلف المواضيع التي قدمت خلال خمسة عشر يوما وتم التطرق إلى المشكلات التي تعيق التعايش السلمي، وكذلك النزاع بين المزارعين والرعاة، ومشاكل البطالة وتقسيم الأراضي من قبل المستشارين، وذلك بمشاركة ممثلي جمعيات المجتمع المدني والمهتمين بالقضايا الاجتماعية ورجال الدين وتسع قطاعات وزارية

 وسمحت المناقشات معرفة أماكن الخلل وإدراك نقاط القوة والضعف لدى المشاركين، كما تم التطرق من خلال المناقشات لمعاناة المجتمع الريفي الذي يفتقد الأمن بسبب الممارسات السلبية من قبل المسؤولين، وذلك يرجع لعدة عوامل أهمها: عدم تطبيق العدالة وغياب الحكم الرشيد، وكذلك عدم المساواة واحترام حقوق الإنسان وفقدان الثقة بين الشعب وقوات الدفاع والأمن

 وقد أدت تلك المناقشات المعمقة إلى تدوين مخرجات من شأنها تعزيز البرامج والاستراتيجيات التي وضعتها حكومة الفترة الانتقالية واستباب الأمن والاستقرار واقتراح الحلول المناسبة للتعايش السلمي والتماسك الاجتماعي، كل تلك الحلول والمقترحات ستقدم إلى حكومة الفترة الانتقالية والمجلس الوطني الانتقالي

النائبة الأولى لرئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي والثقافي والبيئي السيدة إنقارباي مايانا مونيق في ختام أعمال الدورة قالت خلال أسبوعين قدم مستشارو الجمهورية كل خبراتهم واقتراحاتهم من أجل المساهمة في إيجاد الحلول الدائمة للمشكلات التي تواجهها البلاد حتى تنعم بلادنا بالأمن والاستقرار، لذا يجب على حكومة الفترة الانتقالية والمجلس الوطني الانتقالي تطبيق هذه الاقتراحات على أرض الواقع، وذلك طبقا لما جاء في مخرجات الحوار الوطني الشامل والسيادي والقرارات التي يتخذها مستشارو المجلس الوطني ستساعد الحكومة في بناء تشاد موحدة وفقا لأحكام الدستور

وللتذكير: إن المجلس الاقتصادي والاجتماعي والثقافي والبيئي يعقد دورتين عادتين في كل عام للنظر في القضايا الملحة في الساحة التشادية

عبدالله موسي أبكر

À propos de atpe

Vérifier aussi

Promotion des « MADE IN CHAD »

Dans le cadre des efforts visant à promouvoir le ciment produit localement au Tchad, une …

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *