وزير استصلاح الاراضي السكن والتمدن يطلق رسميا مشروع حملة تمكين المرأة والشباب النسخة الأولى

أطلق وزير استصلاح الأراضي السكن والتمدن السيد/محمد السليك حلاته صباح يوم الجمعة الثالث وعشرين من ديسمبر لعام 2022م مشروع حملة تمكين المرأة والشباب وذلك تحت شعار (المرأة والشباب من أجل تشاد خالية من الجوع) بالتعاون مع المنظمة اوكسفام، كان ذلك بمباني البيت الوطني للمرأة بحضور رئيسية تحالف المرأة والشباب من أجل تشاد خالية من الجوع السيدة/ ريماجي بيقوتو إلى جانب ممثل قطر لمنظمة اوكسفام مكتب تشاد وجمع غفير من المدعوين والمهتمين بقضايا المرأة والشباب

المناسبة شهدت عددة خطابات أولها كلمة ممثل قطر لمنظمة اوكسفام السيد/دي دي يوم يحي الذي أكد وقوف منظمته مع الجمعيات والمنظمات النسائية والشبابية بغرض دعم تلك الجمعيات الشبابية والنسائية، وتشجيعهم على إنشاء مشاريع تنموية مع شركائها في الدول الاروبية والتي ترمي الى النهوض بالمرأة والشباب في التنمية الاقتصادية والاجتماعية ولايكون ذلك الا بالتدريب، لذلك جاء هذا المشروع تحت موضوع (المرأة والشباب من أجل تشاد خالية من الجوع) وذلك سيرفع من قدرات الجمعيات النسائية والشبابية بشكل العام

عقب كلمة رئيسة التحالف المرأة والشباب من أجل تشاد خالية من الجوع السيدة/ريماجي بيقوتو التى أثنت على جهود المنظمة اوكسفام على تلك المبادرة الانسانية التي تعزز من النهوض بالمرأة والشباب في تحقيق التنمية الاجتماعية والاقتصادية، شاكرا الحكومة على دعمها ووقوفها مع المنظمات والجمعيات النسائية والشبابية

الكلمة الأخيرة كانت لوزير استصلاح الاراضي السكان والتمدن السيد/محمد السليك حلاته الذي أكد من جانبه دعم ومساندة الوازرة للمجعيات النسائية والشبابية، وذلك من أجل الاكتفاء الذاتي تحقيق الرفاهية من خلال إنشاء المشاريع التنموية، وتمكين المرأة والشباب على تحمل المسؤوليات، والهدف من هذه الحملة هو تعزيز وتمكين المرأة والشباب والمشاركة في الاكتفاء الذاتي والأمن الغذائي وذلك من خلال الوصول إلى وسائل الانتاج طالبا من الشركاء الفاعلين المساهمة معا من أجل تخفيف من معانتهم وتحسين ظروفهم المعيشية، وهذا شرط أساسي وضروري للنهوض بالمرأة والشباب بنتائج حاسمة تساهم في تحقيق أهداف الخطة الوطنية للتنمية، وكذا تحقيق أهداف التنمية المستدامة، والذي سيسمح للشباب والمرأة وتحقيق أهدافها في تغيير نمط حياتهم إلى الأفضل، ومن ثم أطلق رسميا مشروع حملة المرأة والشباب من أجل تشاد خالية من الجوع

عبدالله موسي أبكر

 

 

À propos de Ahmat Ebid

Vérifier aussi

Cimetière de Toukra : certaines tombes emportées par les eaux

Certains  citoyens qui ont  enseveli  leurs proches au cimetière de Toukra  constatent que, les eaux …

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *